الاثنين، 13 أغسطس، 2012

"القلم الذكي".. اختراع ينهي مشكلة تزوير التوقيعات للأبد

"القلم الذكي".. اختراع عالمي ينهي مشكلة تزوير التوقيعات للأبد

 المخترع المصري هاني صموئيل


مؤمن بأن الإنسان قادر على صنع المستحيل لذلك فهو مجتهد وطموح لأبعد الحدود لا يتوانى عن البحث فى مجال تخصصه بهندسة الكمبيوتر منذ أن التحق بالكلية وليس هذا فحسب بل اعتمد على نفسه فى كل صغيرة وكبيرة في أبحاثه، حتى أنه أنفق كل "مليم" يملكه لكي يخرج حلمه إلى النور فتفوق على المستوى المحلى والعالمي.

إنه المخترع المصري هاني صموئيل 30 عاما بكالوريوس هندسة القاهرة قسم كمبيوتر، والذي استطاع أن يخترع "القلم الذكي" والذي يمكن مستخدمه أن يوقع الكترونيا بطريقة مشفرة وآمنة 100% وبدون أن يخرج من منزلة فضلا عن استخدامه حال شراء الأسهم والسندات من البورصة.

"القلم الذكي" يمكن استخدامه أيضا في عقد صفقات تجارية، أو إجراء أي معاملات بنكية والتي تحتاج بدورها إلى توقيع.

بدأت الفكرة لدى هاني منذ أن التحق بكلية الهندسة ففكر كثيرا لإيجاد حلا لمشاكل تزوير التوقيعات الالكترونية وظلت الفكرة تتبلور لدية تدريجيا حتى حصل على بكالوريوس الهندسة قسم كمبيوتر بعدها ظل مدة 7 سنوات حتى اكتملت فكرة اختراع "القلم الذكى"، وبالفعل نجح صموئيل في تنفيذ فكرته وعلى نفقته الخاصة.

و"القلم الذكي" هو الوحيد في العالم وهو يشبه القلم العادي ولكنه معقد في تركيبته من الداخل، وقام المخترع بتنفيذه على أربع مراحل واستغرق ذلك حوالى ثلاث سنوات حتى استقر على شكله النهائي.

من مميزات الاختراع الجديد أنه يمنع تزوير التوقيعات بصورة نهائية وبطريقة معينة تعجز امامه جميع برامج الاختراق.

فاز هاني صموئيل بالمركز الأول عن اختراعه وحصل على الجائزة الذهبية في مسابقة كبرى نظمتها أسبانيا عام 2006 تحت عنوان "كيف تؤمن الانترنت" شارك بها 75 متسابقا من أنحاء العالم، وكانت لجنة التحكيم مكونة من مسؤولي كبرى الشركات العالمية فى مجال البرمجة ومنها شركتي "مايكروسوفت" و"سيتركس" المتخصصة في التعامل عن بعد، وكان من أعضاء اللجنة أيضا مسؤولو شركة" جمالتوا" المتخصصة في صناعة البطاقات الذكية.

حاز المخترع أيضا على المركز الأول في مسابقة خطط الأعمال التى نظمتها وزارة الاتصالات المصرية، وشارك فيها 400 متسابق حتى ان وزارة الاتصالات اهدتة مقرا للشركة بالقرية الذكية بعدها فكر فى عمل خطة عمل لتسويق اختراعة هذا عالميا وبالفعل نجح فى ذلك من خلال مشاركته فى مسابقة خطط الاعمال والتى تنظم على مستوى العالم العربى من خلال المؤسسة العربية للعلوم والتكنولوجيا، وتم اختياره لكي يمثل الوطن العربى فى الولايات المتحدة ضمن 52 دولة من خلال 1000 خطة عمل على مستوى العالم، ونال المركز الرابع عن مشاركته.

Dr. EMAD HANI ISMAEEL
                 Ph.D. in Technologies for the Exploitation
                 of the Cultural Heritage .
                 Senior Lecturer in the Dept. of Architecture
                 College of Engineering , University of Mosul 
                 Mosul - Iraq .
E-mail:        emadhanee@yahoo.com
                   emadhanee@gmail.com
                   http://emadhani.blogspot.com/
Tel :           +964 (0)770 164 93 74
 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق