الأحد، 3 فبراير، 2013

بمناسبة اليوبيل الذهبي لكلية الهندسة يقيم قسم الهندسة المعمارية - جامعة الموصل الندوة العلمية بعنوان : نحو صورة حضرية أفضل لمدينة الموصل



جامعة الموصل – كلية الهندسة
قسم الهندسة المعمارية
برعاية
الأستاذ الدكتور ابي سعيد الديوه جي
رئيس جامعة الموصل
وبمناسبة اليوبيل الذهبي لكلية الهندسة
يقيم
قسم الهندسة المعمارية
ندوته العلمية للعام الدراسي 2012 - 2013
بعنوان
نحو صورة حضرية أفضل
لمدينة الموصل
مدينة الموصل ما بين 1970- 2020
16- 5- 2013
شهد القرن الماضي وبداية القرن الحالي تغييرات حقيقية في مفهوم التصميم الحضري وتخطيط المدن، إذ أثرت وما تزال تؤثر عوامل متعددة في تشكيل وتحديد صيغ وأشكال وهوية المدينة المعاصرة وصورتها البصرية والوظيفية، وتتفاعل فيما بينها بصيغ مختلفة تبعا لتعدد وتعقيد المؤثرات المتفاعلة كالعوامل السياسية ، الاقتصادية ، الاجتماعية ، الثقافية أو غيرها ، مؤدية إلى تقديم نتاج متباين من حيث الشكل والوظيفة والتصميم . ومن هنا ، فأن جودة التصميم الحضري وكفاءته يمثلان دورا رئيسيا في إدارة النمو العمراني والتنمية الحضرية ، ويساعدان على بناء المجتمعات القوية المستدامة والمتواصلة الحيوية.

 
محاور الندوة:
•       استراتيجيات التصميم والتخطيط الحضري لمدينة الموصل
•       الحفاظ العمراني والتجديد الحضري لمدينة الموصل
•       الفضاءات الخارجية و التصميم الحضري
•       العولمة ،والتقنيات البنائية وتغير هوية النسيج الحضري
•       الفضاء الحضري والبيئة
•       النقل العام ونقل حالات الطوارئ وحركة المرور في المدينة
•       تطوير وإعادة تأهيل الواجهات النهرية
•       طرائق تدريس التصميم والتخطيط الحضري
أهداف الندوة:
•       تقديم وتقويم الطروحات المتعلقة بالنظرية والتطبيق فيما يخص التصميم والتخطيط الحضري وقياس مدى القصور وأوجه الخلل في المخططات الحضرية الحالية أو المقترحة لمدينة الموصل.
•       تسليط الضوء على الأمثلة العالمية المتميزة وتحديد أوجه الإمكانيات والايجابيات الممكن استعارتها وتنفيذها أو اقتراحها على خطط التطوير الحضري لمدينة الموصل .
اللجنة التحضيرية :
أ. د. حفصة رمزي العمري        رئيسا
د. عماد هاني العلاف              مقررا
أ. م. ممتاز حازم الديوه جي      عضوا
د. حسان محمود الحاج قاسم     عضوا
د.حاتم قاسم الجميلي              عضوا
م. بيداء حنا صفو                عضوا
م.م عدي قصي الجلبي           عضوا
م.م محمد محفوظ الحيالي       عضوا
 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق