الأربعاء، 2 أبريل، 2014

التكنولوجية تفوز بكأس التميز وخريجوها يتفوقون بجائزة الابداع المعماري لعام 2013

 على موقع الجامعة التكنولوجية http://www.uotechnology.edu.iq/
التكنولوجية تفوز بكأس التميز وخريجوها يتفوقون بجائزة الابداع المعماري لعام 2013 
طالب من قسم الهندسة المعمارية ينال المركز الاول عن تصميم دار الأوبرا بغداد ويحصل على منحة دراسية في جامعة كوفنتري البريطانية
في احتفال بهيج وسط حضور غفير لمبدعي العمارة حققت الجامعة التكنولوجية تميزا منقطع النظير من بين الجامعات العراقية في مشاريع التخرج في الجانب المعماري بحصول الجامعة على كأس التميز وذلك لحصول قسم الهندسة المعمارية على الجائزة الاولى لسنتين متتاليتين لجائزة التميز للإبداع المعماري لمشاريع تخرج الطلبة العراقيين في كليات الهندسة المعمارية في الجامعات العراقية والأجنبية لعام 2013 فضلا عن حصد طلبة الهندسة المعمارية ثلاثة جوائز من الخمسة الاوائل ، إذ نال الطالب خالد رياض من قسم الهندسة المعمارية المركز الاول عن مشروعه " دار الأوبرا بغداد "من بين 234 متنافسا من مختلف أقسام الهندسة المعمارية في الجامعات العراقية وسبعة طلاب يدرسون في الخارج بمشاركة 84 مشروعا ليتم الاختيار على 18 مشروعا من قبل لجنة الحكام للجائزة ، وأشرفت على التصميم ا.م.د أسماء محمد المقرم من الجامعة التكنولوجية .
وتم تكريم الطلبة وأساتذتهم المشرفين في حفل توزيع الجوائز على الفائزين الذي اقيم في جامعة كردستان في محافظة اربيل يوم الخميس 27 اذار 2014 من قبل مؤسسة تميز " Tamayouz Award " التي ترعاها جامعة كوفنتري في بريطانيا وبمشاركة العديد من المؤسسات الراعية العراقية والأجنبية وحضرها ممثل قسم الهندسة المعمارية في الجامعة التكنولوجية التدريسي م.غسان جاسم الذي تسلم كأس التميز .
وحصل الفائز رياض بالمركز الأول على منحة لدراسة الماجستير في قسم الهندسة المعمارية والبناء في جامعة كوفنتري البريطانية للعام الدراسي 2014/2015 برعاية مؤسسة ماجد الساعدي للمنح الدراسية .
وفازت الطالبة هديل صفاء من الجامعة التكنولوجية بالمركز الرابع عن مشروع متحف أغراض التصميم العمراني بإشراف ا.م.د وحدة شكر محمود. وتعد الطالبة الوحيدة التي حصلت على الجائزة من بين الطلبة الفائزين ، وحصل على المرتبة الخامسة الطالب ميثم صفاء من الجامعة التكنولوجية عن مشروع " مركز أبحاث البيئة بإشراف ا.م.د عباس حمزة. 
ومن الجدير بالذكر أن الفائز بجائزة التميز لعام 2012 كان ايضا من الجامعة التكنولوجية بحصول الطالب أنور صباح عباس على المركز الاول .
المخزومي تفوز بأول جائزة تميّز للنساء 
وفي جائزة تميّز للنساء في العمارة والإنشاء كان للجامعة التكنولوجية حضور اذ اختارت اللجنة الدكتورة جالة المخزومي وهي من المؤسسين لقسم الهندسة المعمارية في الجامعة التكنولوجية للفوز بالجائزة لجهودها في تطوير مهنة العمارة والمجتمع المعماري في العراق ، وتخصصت في حقل تصميم الفضاءات المفتوحة، ودرّست هندسة العمارة في الجامعة التكنولوجية لمدة 15 عام ، وفي عام 2001 ساهمت في تأسيس قسم تصميم المساحات الخضراء في الجامعة الامريكية في بيروت . كما لديها عدد كبير من الكتب و البحوث المنشورة ، وأسست عام 2007 مركز كامبردج للبشر و الأرض في المملكة المتحدة .كما عملت استشارية تصميم معماري و مساحات خضراء في العراق وسوريا و الامارات ولبنان و قبرص.
وكان البروفيسور بول آيفي عميد كلية الهندسة والحاسبات في جامعة كوفنتري البريطانية قد اعلن في ايلول 2013 أسماء الفائزين بجائزة التميز في مشاريع التخرج" التي تهدف إلى تكريم ومكافأة التميز، وإظهار المواهب والقدرات العراقية، وجهود الأكاديميين في دعم 'النهوض التعليم المعماري في العراق، وتعزيز ثقافة التميز في مرحلة مبكرة بين الشباب العراقيين للمضي قدما في مهنة الهندسة المعمارية المهنية وأكاديميا.
وأشاد المحكمون بتصميم الطالب إياد الذي قدمه مطلع كانون الثاني 2013 مبينين إن مستقبل العمارة العراقية في أيد أمينة " واعتقد الدكتور إحسان فتحي : إن التصميم يظهر موهبة فنية قوية والخيال ". إما المحكم جيرو فقال : : "إن التصميم مفهوم وواضح جدا، وأنه هو وثيق الصلة جدا لخلق هذا النوع من النموذج الذي يمكن اعتباره بمثابة نصب تذكاري، وأنه يمكن أن إنشاء طريقة عرض بطاقة بريدية لطيفة لبغداد ". اما المحكم راشد" ذكر ان المشروع يعد أحد المشاريع المميزة التي تذكر أعمال زها حديد كبيرة، وإظهار سيولة والحركة لإنشاء رمز ثقافي ليس للعراق فقط ولكن بالنسبة للمنطقة أيضا. " 
وحصل على الجائزة الثانية إبراهيم حافظ عارف من جامعة صلاح الدين في اربيل عن مشروع تصميم "متحف الفنون الإسلامية " . اما الجائزة الثالثة فكانت من نصيب ديانا داود من جامعة دهوك عن مشروع "متحف التاريخ الطبيعي " والمركز السادس للطالبين أحمد يونس وياسر عدنان من جامعة بغداد لمشروعهما ، مبنى البرلمان العراقي الجديد ، وسابعا الطالب مصطفى سعدي من جامعة النهرين وثامنا الطالب حسن سميح من جامعة صلاح الدين وتاسعا الطالب العراقي احمد ماهر رشيد من جامعة الدولية الخاصة للعلوم والتكنولوجيا في سوريا وتقاسم المركز العاشر ثلاثة طلاب هم: سارة عبد الكريم من جامعة صلاح الدين ونزار البرواري من جامعة دهوك.وشاكول محمود من جامعة السليمانية .
وكانت الجائزة علامة مضيئة على جهود طلبة الجامعة وأساتذتهم وتفوقهم في المسابقات المحلية والدولية . 
والجدير بالذكر ان هذه الجائزة غير تابعة لأية منظمة او جهة حكومية وهي مدعومة من هيئات أكاديمية ومعمارية وثقافية ومجلات معمارية معروفة وجاءت هذه الجائزة بجهود عراقية خالصة موجودة في بريطانيا من أجل دعم المعماري العراقي الشاب وتعريف العالم بالجهود المبذولة . ويمكن الاطلاع على نص الخبر حسب ما أعلن في موقع الجائزة : 
ويمكن الاطلاع على اعلان الفائزين عبر الرابط الاتي : - 
كما يمكن الاطلاع على رابط التسجيل الفيديوي الاتي : 
 
Dr. EMAD HANI ISMAEEL
 
                 Ph.D. in Technologies for the Exploitation
                 of the Built Heritage .
                 Senior Lecturer in the Dept. of Architecture
                 College of Engineering , University of Mosul 
                 Mosul - Iraq .
 
E-mail:        emadhanee@yahoo.com
                   emadhanee@gmail.com
                   http://emadhani.blogspot.com/
Tel :           +964 (0)770 164 93 74

 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق